رباب الدرسي

أختتمت أمس في الرباط أعمال برنامج همة يمانية والذي نظمته سفارة الجمهورية اليمنية في المغرب والمنتدى اليمني للبحث العلمي والتنمية المستدامة.
وقال السفير عزالدين الاصبحي سفير الجمهورية اليمنية بالمغرب في الحفل الختامي الذي كرس لتكريم المبادرات المختلفة أن القضايا المجتمعية بحاجة لتعاون مجتمعي خلاق يسهم بوضع الحلول الفعالة لتجاوز التحديات المختلفة مشيرا إلى أن برنامج همة يمانية الذي أختتم اليوم هو منبر مبادرات إبداعية وابتكارية للتنمية المستدامة يعمل على تعزيز دور الباحثات والباحثين اليمنيين والمهتمين بالشأن اليمني في التخفيف من تداعيات كوفيد 19 في اليمن- مبادرات وحلول -.
وعبر المنتدى اليمني للبحث العلمي والتنمية المستدامة والذي يضم الباحثات والباحثين اليمنيين في المغرب ويعمل على تعزيز قدرات الباحثين الشباب.
وعُرض في الحفل أبرز المبادرات التي تمت خلال الفترة المنصرمة ومن ذلك مبادرة أطباء مبادرون – ومبادرة أطفال مبادرون- ومبادرة مصممون مبدعون ومبادرة حضرموت.
وأستعرض المشاركون تفاصيل مبادراتهم التي نفذت خلال الفترة الماضية والأثر الأكبر الذي تركته تلك المبادرات في التخفيف من تداعيات كوفيد 19.
وثمن السفير عزالدين الاصبحي تلك الخطوات التي أظهرت قدرات شبابية متميزة وروح تعاون رائعة تعكس قدرات اليمنيين في تحدي الصعاب القائمة
وقد قامت السفارة اليمنية في المغرب بتكريم المشاركين وأصحاب المبادرات بشهادات تقدير ودروع تميز للمؤسسات التي نفذت المبادرات في اليمن.
وأكد المنتدى اليمني للبحث العلمي والتنمية المستدامة والسفارة اليمنية في المغرب على ضرورة تطوير قدرات المبادرات المختلفة والعمل على تعزيز دور الباحثات والباحثين اليمنيين والمهتمين بالشأن اليمني لما من شأنه تعزيز مسار التعاون في مواجهة التحديات التي تواجه النهوض بمجتمعنا وإعادة الإستقرار وتحقيق التنمية المستدامة.