بالتعاون مع الإدارة العامة للتدريب التقني والمهني بالمنطقة الشرقية 

حسن حاوي

اختتم فرع مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني بالمنطقة الشرقية بالتعاون مع الإدارة العامة للتدريب التقني والمهني بالمنطقة الشرقية تدريب 2835 متدرب ومتدربة من المستجدين في برنامج نسيج لتعزيز التعايش المجتمعي عبر إقامة 41 دورة تدريبية شارك فيها 37 مدرب معتمد لدى المركز ونفذتها 8 معاهد وكليات تابعة للإدارة خلال الفصل التدريبي الثاني 1442هـ. 

 ويأتي هذا العمل ضمن إطار التعاون الاستراتيجي بين مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني والإدارة العامة للتدريب التقني والمهني بالمنطقة الشرقية لتأهيل جيل ناشئ قادر على ترسيخ قيم الحوار وتعزيز التعايش المجتمعي بين أفراد المجتمع. 

 ويحظى برنامج نسيج  برعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز، أمير المنطقة الشرقية –يحفظه الله- حيث يواصل الطرفان تدريب الطلاب المستجدين على تعزيز ثقافة الحوار المجتمعي والتعايش من أجل بناء مجتمع واعي ومتعاون. 

وقد بلغ إجمالي المستفيدين في البرنامج لدى الإدارة العامة للتدريب التقني والمهني بالمنطقة الشرقية خلال ثلاث سنوات إلى 15920 متدرب ومتدربة. 

و أوضح سعادة  الدكتور / خالد البديوي مدير فرع المركز بالمنطقة الشرقية أن  الشراكة مع الإدارة العامة للتدريب التقني والمهني تُعد نموذجاً للتعاون البنّاء بين المؤسسات الوطنية في ترسيخ الأهداف والقيم المشتركة، فقد نجح الطرفان في (دمج) برنامج نسيج ضمن البرامج التدريبية التي يتلقاها جميع الطلاب المستجدين في بداية كل فصل دراسي، ، مما سيساهم في بناء حصانة ذاتية لدى الأجيال وتعزيز إيمانهم بالتلاحم والتعايش المجتمعي.