رائد شمهاني

نوه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة جازان، بالتبرع السخي الذي قدمه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع رئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي (سدايا) – حفظهما الله – للحملة الوطنية للعمل الخيري‬⁩ في عامها الثاني عبر منصة إحسان.
وأوضح سموه أن هذا التبرع يؤكد سخاء قيادتنا الرشيدة – أيدها الله – ولفتاتها الحانية على أبناء هذا الوطن وتلمس احتياجاتهم ، وبذل العطاء والإنفاق في سبل الخير، ويعكس الاهتمام بالقيم والمزايا التي تضيفها منصة إحسان على العمل الخيري وفقا لرؤية المملكة الطموحة .
ورأى سموه أن إطلاق الحملة الوطنية للعمل الخيري في عامها الثاني، عبر منصة إحسان، يؤكد الدور الريادي لقيادة المملكة في أعمال الخير ويعزز مكانتها المرموقة عالميا.
وسأل سمو نائب أمير منطقة جازان، المولى عزو وجل، أن يحفظ لهذه البلاد قيادتها وأمنها ورخاءها إنه سميع مجيب.