بتغطية إعلامية من صحيفة سعود بوست

رباب الدرسي

أقامت جمعية مسار للفتيات وبالتعاون مع جمعية مطورون، وذلك مساء أمس الأربعاء حيث أقيم الملتقى الأول “باكور مسار” بمحافظة صبيا التابعة لمنطقة جازان المصرحة من المركز الوطني بترخيص رقم 5419 ، بحضور نخبة من القيادات التربوية من قطاع التعليم وقيادات الجمعيات والقطاع غير الربحي ورائدات الأعمال الحرة والمختصات بمنطقة جازان كما حضر اللقاء جمع من الأمـهات والفتيات؛ حيث استهدف اللقاء الفتيات والعاملين مع الفتيات؛ احتفاء بتدشين الجمعية وانطلاقتها المباركة.

بدأ الحفل المعد لهذه المناسبة بالسلام الوطني وأنشودة ترحيبة، عقب ذلك رحب منسوبو الجمعية بالحضور مثمنين لهم حرصهم وتشريفهم ، ثم تحدثت رئيسة مجلس إدارة جمعية مسار أ. ليلى شار أبو شقاف في كلمة موجزة مشيرة إلى أن انطلاقة هذه الجمعية (جمعية مسار للفتيات) تهدف إلى مؤازرة الجهود الخيّرة لولاة أمرنا – حفظهم الله- في هذه البلاد المباركة نحو تحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030 وما يطمحون إليه من حيوية المجتمع وتحقيق جودة الحياة، منوهة أن الجمعية تستهدف الفتيات بمحافظات مدينة جازان من العمر( ١٣ إلى ٣٠ سنة).

وقد انطلق برنامجها الأول (ديمة) غرة شهر رمضان المبارك، ثم دعت إلى توحيد الجهود وتكامل الأدوار بين القطاعات الثلاثة؛ العام والخاص وغير الربحي، وفتحت باب الشراكات ووضحت المجالات التي تتقاطع فيها الأدوار لخدمة هذه الشريحة المهمة من المجتمع

مؤكدة أن جمعية مسار تتشرف بشراكتها مع أي جهة معتمدة ومرخصة تقدم خدمة لهذه الشريحة الغالية على قلوبنا.

وتخلل الحفل عرض مرئي عن الجمعية والبرامج والأنشطة التي نفذتها منذ تأسيسها، كما شمل مشهدا تمثيليا يحاكي مراحل إزهار الفتيات والذي يوحي إلى برنامج (أطوار) وهو برنامج يعنى بالفتاة في مراحل عمرها المختلفة بدءا بالبلوغ إلى دخولها بيت الزوجية وسوق العمل.

وأوبريت بعنوان “مسار ” يحكي رؤية الجمعية ورسالتها وأهدافها، وقدمت كلمة صوتية بمشاركة المدير التنفيذي لجمعية مطورون أ. العباس الحازمي تحدث فيها عن أهمية جمعية مسار وأدوارها الحيوية، كما تضمن الحفل مشاركات من الفتيات الملتحقات ببرنامج ديمة ومن أمهاتهن وأصداء برنامج ديمة وما تركه من أثر على سلوكياتهن وحياتهن.

وختم اللقاء بورقة عمل (الإيجابية في مجتمعات الفتيات والنساء)قدمتها عضو مجلس الإدارة أ. أفراح الشعبي، وشهد اللقاء ختام الدورة الأولى لبرنامج ديمة في موسمه الأول.

وفي ختام الحفل كرمت رئيسة الجمعية الجهات الداعمة وشركاء النجاح وفريق عمل برنامج ديمة على جهودهم المبذولة في إنجاح وإنجاز البرنامج، كما كرمت الفتيات المتميزات في برنامج ديمة.

وأوضحت أ .ليلى شار أبو شقاف لــصحيفة سعود بوست أن رسالتنا تمكين الفتاة من خلال تطوير قدراتها وتنمية مهاراتها وتعزيز قيمها ودورها في المجتمع من خلال برامج ومبادرات مبتكرة وشراكات نوعية وبيئة عمل جاذبة تواكب الأصالة المعاصرة في بيئة جاذبة لفــــتاة مؤثـــرة.

موجهة عبر ” بوست ” شكرها لقيادتنا الرشيدة وما يولونه من اهتمام ودعم لكافة شرائح المجتمع ومنظماته، ثم ثنت بشكرها لأعضاء الجمعية وفريقها لحرصهم على تفعيل أدوار الجمعية، وشكرها للصحيفة على تواجدها المستمر في الفعاليات في المنطقة وإبراز دورها الإعلامي تماشيا مع تحقيق رؤية المملكة العربية السعودية 2023 في إبراز دور المرأة في المجتمع .

الجدير بالذكر أن الجمعية تهدف إلى تعزيز القيم والسلوكيات لدى الفتيات وتفعيل دور الفتاة في بناء وتنمية المجتمع والمساهمة في تقديم البرامج والمبادرات لاستثمار أوقات الفتيات ، بشكل إيجابي وتحصين الفتاة من الأفكار المتطرفة والسلوكيات المنحرفة.